سحر

أمال برأسه على جزعها برفق و أشتياق…. أغمض عينيه و تحسس عُنقها بأنامله و أحس بدفئها

عادت به الذكريات إلى الصغر.. إلى الطفولة بأحلامها… فهى حبه الأول، تحبا منذ الصغر و تواعدا على عدم الأفتراق

لم يُعلن لأحد عن حبه لها، كان يخشى أن يتهمه البعض بالجنون… و ما هو بمجنون

سنين مرت و هو يلعب على أوتارها…. و هى تحس بضيقه فتأن بألحان حزينة لا يفهما سواه

و ترقص معه فرحا لفرحه

يذكر جيداً أول مرة رأها… يذكر أول لقاء…أول لمسة أشتياق

يمسكها من وسطها و ينظر إليها و يبتسم….. و فجأة يُكشف عن الستار و يصفقون له و يمسك هو معشوقته و يعزف معها أرق و أعذب الألحان

فيسمعونهم و يسرحون معه و مع سحر الكمان

Advertisements

Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out / Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out / Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out / Change )

Google+ photo

You are commenting using your Google+ account. Log Out / Change )

Connecting to %s