أسلامبول

asd


ذكرياتى مع الثورة أو ما تسمونه ثورة بدأت من يوم 25 يناير… لأ بدأت من أنتخابات برلمان 2010 لما حازم صاحبى قالى بيوزعوا بلاكبيرى فى اللجان تعالى نروح و نتأكد و لو الكلام ده صحيح ناخد 2 و نبيع صوتنا….. مش هكدب عليك و أقولك أنى فكرت ولو لثانيه أنى كده ببيع صوتى… كنت مواطن عادى زى 80% أو أكتر من المصريين ببُص لدلوقتى مش لقدام…. روحنا و ملقناش بلاكبيرى و اللجنة كانت زحمة و عرق رَوّحنا و قعدنا على القهوة…..

جينا ليوم 25 يناير قبلها الفيسبوك كان ده الأيفنت الأساسي عليه… أتجمعت أنا و 2 أصحابى و قلنا ننزل “نتفرج” ركبنا الميكروباص و فجأة كوردون عند الدقى و لف و أرجع تانى مافيش حد هيروح التحرير! نزلنا أتمشينا… كوبرى الجلاء كوردون…كوبرى 6 أكتوبر كوردون…. طب اية العمل؟ الحماسه أخدتنا و ركبنا لانش عَدينا الناحية التانية…. وصلنا هناك لاقينا أصحابنا … جيتوا أزاى ده أحنا ركبنا لانش!!….. – جينا بالمترو.

هتفنا و دبدبنا على الأرض شمينا غاز و جرينا قعدنا على القهوة…

تانى يوم أنا كنت بذاكر، أم واحد صاحبى كلمتنى تقولى أحمد نزل نقابة الصحفيين و لسه مرجعش! … حاضر يا طنط هنزل أدورلك عليه… نزلت و أتمسكت و أتسجنت و طلعت على يوم 28 الصبح….

يوم 28 بدأت أحس بأنا بنزل ليه؟ شفت الدم…. ناس ماتت و ناس عينيها راحت و صراخ و أنت بتجرى و صوت الهتاف بيحسسك أنك فى حرب و أول مرة أحس بالهتاف… أحس بأن الريس اللى يسمح بأن شعب البلد اللى هو شغال عنده يتقتل فى ميادينها لازم يمشى… لازم يموت

و عدوا ال 18 يوم و كلنا… فلول و ثوار نزلنا الشارع أحتفالنا… فرحت
رجعت على القهوة و كلنا بنقول معقولة كام سنه و نبقى زى تركيا؟

عدت الأيام و لاقينا نفسنا برضوا على القهوة…… بس السؤال أتغير “معقولة نكون زى أيران؟”

و الناس على القهوة بتقول الأسعار غليت….. و فى كلام أن القهاوى هتتقفل من الساعة 10 بليل! … طب هنقعد فين؟ و لو قعدنا هنحاسب منين؟؟

و فجأة لا لأخونة الدولة… و أنزل بالشعار “نعم للدستور” و أدخل الجنه!

و الشيوخ تقولك على المنابر “أخيراً الأسلام هيدخل مصر!”… طب و عمرو بن العاص ده مين؟!

و هنقيم شرع الله!!

أنا مخبيش عليكم علاقتى بالبرامج الدينية أنقطعت بعد موت الشيخ الشعراوى…. الراجل ده كان بيفسر القرآن و كنت بحس فيه بالسماحة و حببنا فى الأسلام… مش الأسلام حلو؟؟ ولا أنا حبيته زمان عشان كنت صغير؟!

دلوقتى كل دى قنوات دينية؟؟ طب و فين الشعراوى؟؟

و أزاى الشعراوى بسماحته كان “شيخ” و برضه بتوع اليومين دول “شيوخ”؟

شيخ يطلع يقول قى الجامع “يا روح أمك” و شيخ يطلع يقول “أنجاس و شراميط” و كل الشيوخ بترد على الأساءة بالأساءة!! هى دي سماحة الأسلام؟؟؟ هى دى الشريعه؟؟

أنا شايف أنها ماسورة خرة و طفحت علينا لأ مش خرة دة “بول” أيوة أسلام بول …. لا ده الأسلام و لا دول مسلمين… دول تُجار و ده سلعه بيبعوها سلعه مكتوب عليها “صنع عند الله” الكل بيخاف ما يشتريهاش… الكل تعب من الدنيا و بيشتريها عشان يضمن الأخرة…. بس لا ده الدين ولا دول أولى الأمر… أحنا فى زمن التُجار… دينك أعرفه من قرأنك و سُنة رسولك الكريم…. متخليش حد يبيعهمولك

Advertisements

One thought on “أسلامبول

  1. aboo_heba says:

    معجبنيش غير اخر فقرة.. الكلام لالي قبلها كله قريته في 50 مدونة

Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out / Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out / Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out / Change )

Google+ photo

You are commenting using your Google+ account. Log Out / Change )

Connecting to %s